||   أهلاً بكم في كتاباتي .. زُواراً وقُرَّاء ... مع خواطرَ وذكريات .. مقالات وحكايات ..صور وتسجيلات ..أسئلة وإجابات..مع جديد الاضافات ، أدونها في هذه الصفحات .. مصطفى مصري العاملي   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر أئمة الهدى على قناة كربلاء الفضائية في الساعة الرابعة عصر كل يوم اربعاء بتوقيت كربلاء . ويعاد في الخامسة من فجر كل يوم الخميس .   ||  

حكمة الساعة :

قَالَ علي (ع)مَنْ أَسْرَعَ إِلَى النَّاسِ بِمَا يَكْرَهُونَ قَالُوا فِيهِ بِمَا لَا يَعْلَمُونَ .

البحث في الموقع :


  

الكتب :

  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  •  مناسك الحج والعمرة مع شرح وملحق استفتاءات
  • الطهارة مسائل واستفتاءات
  • كتاب التقليد والعقائد
  • شرح منهاج الصالحين، الملحقات الجزء الثالث
  • شرح منهاج الصالحين، المعاملات الجزء الثاني
  • شرح منهاج الصالحين، العبادات الجزء الاول
  • رسائل أربعين سنة

جديد الموقع :



 أماه ... لقد تغير كل شيء .. فمتى اللقاء؟

 حديث حول المرجع الراحل السيد الروحاني وبيان ارشادي لمقلديه

 الاعلان عن موعد تشييع المرجع الراحل

 الوكيل العام لسماحة السيد الروحاني قدس سره ينعاه

  رحم الله آبا آمنة.. له مع أئمة الهدى بصمات لا تنسى

 من أهم ما يهدى الى الميت بدقائق

 كيف يتحمل عقل الانسان العادي احداث المنايا والبلايا

 إضحك مع مغالطة ( والله العالم ) من منكري التقليد

 لا تغضبوا المتوالي.. ولو قيدته الشريعة..

 لماذا اخر الامام علي (ع) صلاة العصر وكرامة رد الشمس ؟

 كشف حقيقة خالد ابن الوليد !!

 رؤية الهلال بين العين الطبيعية والعين المسلحة

 رؤية الهلال بين اتحاد الافق و اختلاف الافق

 هل قال علي (ع) هذا الكلام ؟كلام منسوب للأمير (ع) بين الإفراط والتفريط

 هل أغاثهم علي (ع) قبل ولادته ؟

مواضيع متنوعة :



 مع دعاء اليوم السادس والعشرين من أيام شهر رمضان المبارك

  موقف الطغاة من عاشوراء

 علي عليه السلام في القرآن ج19 - الحلقة 256

  محاضرات رمضانية في الصحن الشريف للعتبة الحسينية – اليوم العاشر

 مع دعاء اليوم الثالث من شهر رمضان المبارك

 ما بعد خطبة الزهراء ج4 - الحلقة 86

 الدين عقيدة وسلوك ج3، معنى الدين و الحب ح1

  محاضرات رمضانية في الصحن الشريف للعتبة الحسينية – اليوم التاسع

 علي عليه السلام وآية الولايةج35- الحلقة 310

 تأملات في كلام فاطمة بنت اسد ج2 - الحلقة 215

 مع خطبة الزهراء ج 14- الحلقة 71

 مع دعاء اليوم السابع من شهر رمضان المبارك

 التوبة ج 1 - الحلقة 4

 علي عليه السلام في القرآن ج31-أ - الحلقة 268

 ولي الله في القران ج2-الحلقة 173

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 32

  • عدد المواضيع : 685

  • الألبومات : 5

  • عدد الصور : 36

  • التصفحات : 6798413

  • التاريخ : 14/04/2024 - 14:41

 
  • القسم الرئيسي : كتاباتي .

        • القسم الفرعي : ابحاث ومحاضرات .
2020/08/31  ||  التصفحات 3647


 قبل تسع سنوات وفي العام 1433 للهجرة وبمناسبة المؤتمر السنوي الاول المنعقد في جامعة كربلاء... تحت شعار: عاشوراء الامام الحسين(ع) عزة وإباء. كان لي البحث التالي تحت عنوان:

 ماذا لو لو يكن هناك حسين؟

قراءة في أبعاد شخصية الامام الحسين عليه السلام

بسم الله الرحمن الرحم

والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ، سيدنا ونبينا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين.

         ونحن في مدينة الامام الحسين عليه السلام، وفي أيام الامام الحسين .. وعلى أعتاب اربعينيته التي تحمل الرقم 1372.. وهي عدد السنوات التي انقضت منذ الاربعينية الاولى التي قصدها رجل واحد قبل عودة ركب الاسارى من الشام،  قادته بصيرته بعد أن فقد بصره ، ألا وهو جابر بن عبد الله الانصاري، نشاهد في هذه السنة كما في السنوات التسع الماضية زحفا بشريا مليونيا  ليس له مثيل في التاريخ ينمو عاما بعد عام، تتغير فيه  نواميس الطبيعة البشرية في علاقات الناس وسلوكهم وعطاءهم واندفاعهم وولاءهم ووفاءهم وتتجلى تلك الحالة بأبهى صورها فيما نشاهده ونتلمسه في هذه الايام..

ولكننا قبل ذلك لا بد لنا من أن نتوجه بقلوبنا وعقولنا وبكل عواطفنا ومشاعرنا، نحو الحسين قائلين:

 السَّلَامُ عَلَى الْحُسَيْنِ الَّذِي سَمَحَتْ نَفْسُهُ بِمُهْجَتِهِ

السَّلَامُ عَلَى مَنْ أَطَاعَ اللَّهَ فِي سِرِّهِ وَ عَلَانِيَتِهِ

السَّلَامُ عَلَى مَنْ جَعَلَ اللَّهُ الشِّفَاءَ فِي تُرْبَتِهِ

السَّلَامُ عَلَى مَنِ الْإِجَابَةُ تَحْتَ قُبَّتِهِ ..

 

السلام عليكم ايها الحاضرون الكرام وعلى كل من يتابع ويستمع الى وقائع هذا المؤتمر السنوي الاول المنعقد في جامعة كربلاء... تحت شعار: عاشوراء الامام الحسين(ع) عزة وإباء. ورحمة الله وبركاته.

تمهيد.. 

         أود أن أشير في بداية حديثي الى ما ورد في بطاقة الدعوة الى هذا المؤتمر الكريم من أن الهدف الأول من أهداف المؤتمر .. ما ورد تحت عنوان: التعريف بمبادئ ثورة الامام الحسين ....

لأقول: إن وصفَ عملِ الامام الحسين عليه السلام بأنه ثورة يستدعي منا جميعا التوقف قليلا لتحديد معنى الثورة.. هل نقصد منها المعنى اللغوي عند العرب؟ أم نقصد منها استعمالا ورد في سالف الأزمنة؟ أم مصطلحا قرآنيا ؟ أم تفسيرا سياسيا حديثا؟

ولنتساءل بعد ذلك عن مدى دقة هذا التوصيف..

2020/06/16  ||  التصفحات 4752


 هل يحتاج التقويم الإسلامي الهجري الى تصحيح؟  القسم الاول

تمهيد....  باسم الله، ومن الله كانت الكلمة التي لا تنفد، ومنه البدء، واليه المنتهى، وقد جعلها باقية في ذرية إبراهيم، الذين أسكنهم بواد غير ذي زرع ليقيموا الصلاة، وكلّم موسى فصار كليما، وكان المسيح عيسى كلمةً منه ألقاها الى مريم، فتكلم في المهد صبيا، وقبلهم جميعا علّم آدم الأسماء.

 

والاسم يحكي المسمّى كما يحكي العنوان المعنون، ولكل أمر غاية، فما له بداية لا بد وأن تحكمه النهاية، ولكلٍ وجهةٌ هو مولّيها، فاستبقوا الخيرات.

وكما أن لكل أجل كتاب، فللكتاب اسم ولكل موضوع عنوان.

وعنوان موضوع كتابتي: هل يحتاج التقويم الإسلامي الهجري الى تصحيح؟

 ومن السؤال الافتراضي الذي اخترته عنوانا، تبدأ رحلة البحث عن الجواب، ولم أختر عنوانا كخلاصةٍ حاكية عن الموضوع، كما هو النسق السائد في العناوين، وهو ما يجعل السؤال الافتراضي بحاجة للإجابة على أكثر من وجه، إذ أنه يوسع دائرة البحث نحو الشيء وضده، ولا يكتفي بأنموذج واحد من الجواب.

وهذا ما يجعل بيانه محتاجا مع مراعاة الاختصار في مثل هذا الموضوع الى وقت وصفحات، ولذا قد يبدوا غريبا بعض الشيء اختيار هكذا عنوان لموضوع علمي له أثره في حياتنا العملية.

 

2019/12/24  ||  التصفحات 4478



نص محاضرة للشيخ مصطفى مصري العاملي في جامعة النهرين، كلية العلوم بتاريخ 9-10-2019 في المهرجان السنوي المنعقد تحت شعار وفاء .. للحسين وتحت عنوان:

                     الامام الحسين  عليه السلام .. الشاهد والشهيد..

بسم الله الرحمن الرحيم

الْحَمْدُ لِلَّهِ عَلَى مَا أَنْعَمَ، وَ لَهُ الشُّكْرُ عَلَى مَا أَلْهَمَ، وَ الثَّنَاءُ عَلَى مَا قَدَّمَ،...

ابْتَدَعَ‏ الْأَشْيَاءَ لَا مِنْ شَيْ‏ءٍ كَانَ قَبْلَهَا، وَ أَنْشَأَهَا بِلَا احْتِذَاءِ أَمْثِلَةٍ امْتَثَلَهَا ...‏

سلام عليكم أيها الحضور الكريم جميعا مع حفظ المقامات.. فردا فردا .. ورحمة الله وبركاته.

وبعد فإنه يسعدني ان ألبي دعوة كريمة للمشاركة وللمرة الثانية، في المهرجان السنوي الذي يقام في جامعة النهرين بنسخته الخامسة والذي ينعقد هذا العام تحت شعار  وفاء .. للحسين..

2018/04/19  ||  التصفحات 6656



بسم الله الرحمن الرحيم                                

عنوان المحاضرة:                     العلم بين الالحاد والايمان 

للشيخ مصطفى مصري العاملي في جامعة المثنى في 16-4-2018 بدعوة من كلية القانون

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

اعزائي .. أود أن تكون لدينا في بداية هذه المحاضرة وقفة تأمل وتفكر.. باعتبار ان ما يميز الانسان عن بقية المخلوقات هو قدرته على التفكير والاختيار بين الأشياء، وبهذا يسموا الانسان على بقية الكائنات، فنراه يسخرها لخدمته عندما يحسن الاختيار، ويجعلها وبالا عليه عندما يسيئ الاختيار.

 لذا .. فإنه عندما يقف عالم دين بما يمثل متحدثا في صرح علمي اكاديمي عما يعتقد به، فمعنى ذلك أن هناك علاقة ما، بين ما يرمز اليه وما يرمز اليه المكان ،  فالمكان هو صرح علمي ، والمتحدث يمثل منهجا فكريا في الحياة يرتكز على نظرية الايمان، ولكن يقابل هذه النظرية ( نظرية الايمان ) من الناحية الفكرية نظرية أخرى تمثل النقيض لها وهي (نظرية الالحاد)، ولكي نتحدث بموضوعية وانصاف في هذا البحث فقد صار لزاما علينا أن نضيف مفردة الالحاد الى مفردتي العلم والايمان، ولذا اخترت عنوانا  لهذه المحاضرة يجمع بين هذه المفردات الثلاث وهو:

     العلم بين الايمان والالحاد

2017/10/19  ||  التصفحات 6013



 محاضرة للشيخ مصطفى مصري العاملي في جامعة النهرين في بغداد بعنوان  منطلقات النهضة الحسينية  بتاريخ 16-10-2017 الموافق 25 محرم 1439  

  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين، وافضل الصلاة وأتم التسليم على خاتم الأنبياء والمرسلين، المبعوث رحمة للعالمين، محمد المصطفى الصادق الأمين، وعلى آله الغر الميامين، سادة الورى من الاولين والاخرين، وعلى من والاهم أجمعين الى قيام يوم الدين.

سلام عليكم أيها الحضور الكريم ورحمة الله وبركاته..

وبعد فإنه يسعدني ان ألبي دعوة كريمة للمشاركة في هذا المهرجان السنوي الثالث الذي يقام في جامعة النهرين..

وقد استوقفني... ما اختير له من شعار...

نتوحد ... ننتصر ... بنهج الحسين عليه السلام.

2017/03/09  ||  التصفحات 6818


 موضوع البحث     الشباب بين التعرب بعد الهجرة والواقع المجهول 

            بحث للشيخ مصطفى مصري العاملي    في جامعة ميسان بتاريخ 6-3-2017

 

الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على خير رسله واعز انبياءه سيدنا ونبينا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين الذين اذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا.

تمهيد..

اجتمعت في موضوع البحث ثلاث عناوين، يشكل كل واحد منها معنى مستقلا في أرض الواقع،الشباب، والتعرب بعد الهجرة، والواقع المجهول، وكل منها في حقيقته منفصل عن الاخر.

الا أننا سنحاول في هذا البحث ان نصل الى نقطة التقاء بين العناوين الثلاثة، لكي نظفر بالنتيجة المرجوة، والتي تجيب على سؤال أساسي: ما هي مسؤوليات الشباب في وقتنا الحاضر؟

            لذا نجد أنفسنا ومن اجل الوصول الى تلك النتيجة أن علينا ان نبحث باختصار في خصوصية كل عنوان من هذه العناوين الثلاثة بمعزل عن العناوين الأخرى، لنصل بعد ذلك الى الخلاصة التي تشكل نقطة الالتقاء في الإضاءة على ما ينتظر الشباب و ما يعانونه وما يجب عليهم.

تساؤلات الشباب المشروعة ؟

2012/07/21  ||  التصفحات 7273


  بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على خير رسله وأعز أنبياءه سيدنا ونبينا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين ، الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا.

بداية أتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساهم أو شارك أو سهل ورعى إقامة هذا المهرجان في سنته الرابعة الذي يهدف الى تسليط الضوء على بعض الجوانب المحورية الاساسية المرتبطة بحركة الامام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف، وأنه أمان لأهل الارض، والذي يتحقق بظهوره المبارك الوعد الالهي بإقامة دولة العدل على سطح هذه البسيطة، ولذا نكرر جميعا بلساننا وعقولنا وقلوبنا الدعاء المأثور: اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا..

السلام عليكم أيها الحضور الكريم والمستمعون الاعزاء ورحمة الله وبركاته..

2011/07/09  ||  التصفحات 52960



 

في يوم الثالث من شهر شعبان كانت افتتاحية مهرجان ربيع الشهادة السابع في العتبة الحسينية المطهرة وكان لي شرف القاء كلمة الوفود المشاركة

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَا يَبْلُغُ مِدْحَتَهُ الْقَائِلُونَ وَ لَا يُحْصِي نِعَمَهُ الْعَادُّونَ وَ لَا يُؤَدِّي حَقَّهُ الْمُجْتَهِدُون

والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين، سيدنا ونبينا وحبيبنا وشفيعنا ابي القاسم محمد الصادق الامين الذي وصفه رب العالمين بقوله الحكيم: وما ينطق عن الهوى ، ان هو الا وحي يوحى.

وعلى آله الغر الميامين الطيبين الطاهرين الذين اذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا.

السَّلَامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَ عَلَى عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَ عَلَى أَصْحَابِ الْحُسَيْنِ..

السلام عليكم ايها المجتمعون في ساحة الحسين .. تحت قبة الحسين..

السلام عليكم يا من تستمعون الى صدى صرخة ورحمة الله وبركاته.

كتاباتي : الشيخ مصطفى محمد مصري العاملي ©  www.kitabati.net     ||    البريد الإلكتروني : mostapha@masrilb.net    ||    تصميم ، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net